ارتفاع قياسي للوفيات.. منظمة الصحة العالمية تحذر من سلالات "أكثر فتكا" والصين ترصد بؤرا جديدة لفيروس كورونا

  منوعات، صحة   منذ 4 أشهر   شارك:

السطات في نيويورك تحفز المواطنين على تلقي التطعيم بمنحهم 100 دولار.

حذرت منظمة الصحة العالمية من المتحورة دلتا من فيروس سارس كوفيد-2 المسبب لفيروس كورونا كوفيد-19، في حين رصدت الصين اليوم السبت بؤرا وبائية جديدة للفيروس، وسط ارتفاع قياسي للوفيات في بعض البلدان.

وقالت المنظمة الدولية إن النسخة الجديدة تحذير للعالم من أجل التحرك لقمع الوباء بسرعة، قبل أن يتحول مرة أخرى إلى شيء أسوأ.

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، "ظهرت حتى الآن 4 أنواع مثيرة للقلق، وسيظل هناك المزيد ما دام الفيروس مستمرا في الانتشار".

وتابع لقد أصبح الفيروس أكثر فاعلية، وأصبح أسرع، ولا تزال خطة التعامل معه كما هي، لكننا بحاجة إلى تنفيذها بشكل أكثر كفاءة وفعالية أفضل مما فعلناه من قبل.

بؤر جديدة

من جهتها، أعلنت السلطات الصينية -اليوم السبت- أنها رصدت بؤرا وبائية جديدة لفيروس كورونا في منطقتين إضافيتين، إحداهما تضم مدينة يبلغ عدد سكانها 31 مليون نسمة، في أخطر تفش للفيروس يشهده العملاق الآسيوي منذ أشهر.

وقالت لجنة الصحة الوطنية إن الإصابات الجديدة بالفيروس رُصدت في مقاطعة فوجيان وبلدية تشونغتشينغ، لتضاف بذلك هاتان المنطقتان إلى العاصمة بكين و4 مقاطعات أخرى سبق وأن أبلغ فيها عن تسجيل إصابات بالمتحوّرة دلتا من فيروس كورونا.

قيود أميركية

ورجح الرئيس الأميركي جو بايدن أن تصدر الولايات المتحدة قريبا توصيات أو تفرض قيودا صحيّة جديدة لمواجهة كوفيد-19، مرحبا في الوقت نفسه بعودة عجلة التطعيمات إلى الدوران بسرعة في البلاد.

إلا أن بايدن لم يذكر -في مؤتمر صحفي- نوع الإجراءات التي كان يتحدّث عنها، في الوقت الذي بدأت فيه السلطات الفدرالية الأميركية، وكذلك مسؤولون محليون وشركات، بتشديد البروتوكولات الصحية.

وفي مواجهة المتحورة دلتا السريعة الانتشار، أوصت السلطات الأميركية مواطنيها الموجودين في أماكن ينتشر فيها الفيروس بشكل كبير، بأن يضعوا كمامات في الأماكن الداخلية حتّى لو كانوا ملقّحين بالكامل.



السابق

نيويورك تايمز: سيف الإسلام القذافي .. من أسروني غيروا رأيهم بعد ما خاب أملهم في الثورة

التالي

الكونغرس الأمريكي: يقر مساعدات لإسرائيل بقيمة 3.3 مليار دولار


أخبار متعلّقة

ما رأيك؟

قواعد المشاركة

نريدك أن تكون مصدرًا لزملائك من القراء ونأمل أن تستخدم قسم التعليقات لإجراء ذلك. لقد صممناها لرفع وتوسيع الاستجابات الأكثر ذكاءً وإدانةً ، وتقليل أو إخفاء الأسوأ. هذه هي قواعد الطريق:

 

ابقى في صلب الموضوع

عند تقديم تعليق ، لا تخرج عن الموضوع. لا تعلق على المعلقين الآخرين أو معتقداتهم السياسية المفترضة. ناقش مزايا القصة نفسها. لا تنشر تومي. هذا ليس المكان المناسب لصق فصل من رسالتك (أو أي شخص آخر) أو ورقة بيضاء.
أظهر الإحترام.
نحن نشجع ونقدر النقاش العميق. ما عليك سوى التأكد من أنه عندما لا تتفق مع فرضية القصة أو أي معلق آخر ، فإنك تفعل ذلك بطريقة محترمة ومهذبة.

 

كن مهذبا وحافظ على نظافته

نحن نغطي التكنولوجيات الجديدة موقعنا ليس منفذاً للفظاظة. نحن لا نتسامح مع الإهانات الشخصية ، بما في ذلك استدعاء الأسماء أو العنصرية أو التمييز الجنسي أو الكلام الذي يحض على الكراهية أو الفحش. هذا يعني أنه لا توجد أي ملاحظات بذيئة أو مسيئة أو مضايقة أو تنمر. إذا لم تكن مدنيًا ومهذبًا ، فلا تنشره.


تجاهل المتصيدون

أفضل رد على القزم - شخص ما يتكرر عدائيًا واستفزازًا - ليس ردًا. من فضلك لا تشجع السلوك السيئ عن طريق الاستجابة ؛ انها لا تخدم سوى لسرور المتصيدون والبيض عليها. إذا كان هناك شخص ما يسيء استخدام موضوع مناقشة ، فأبلغ عن أي تعليقات مسيئة ، وسنتناول الموقف.

 

كن مسؤولاً وأصيلاً

انشر آرائك فقط بكلماتك الخاصة. أنت مسؤول عن المحتوى الذي تنشره.

 

لا تنشر رسائل غير مرغوب فيها أو إعلانات

إذا لم يكن لديك عقد إعلان معنا ، فإن هذا الموقع الإلكتروني ليس عبارة عن لوحة إعلانات لنشاطك التجاري. لا تنشر محتوى غير مرغوب فيه أو محتوى ترويجي ذاتي أو حملات إعلانية. لا ضغط أو تجنيد أو استجداء.

 

نقرأ التعليقات

على الرغم من أن مجالس مناقشاتنا لا تخضع للإشراف الرسمي ، إلا أننا نولي اهتمامًا وثيقًا بها. نحتفظ بالحق في تعديل أو حذف التعليقات التي لا تلبي معاييرنا.

 

نحن نحظر الأعضاء الفاضحين

إنه ليس شيئًا نتمتع به. ولكن عند الضرورة ، سنحظر الأعضاء الذين لا يلتزمون بهذه الإرشادات.

 

شكرا على اتباع هذه المبادئ التوجيهية.