إدانة شعبية ووطنية للقاء أقامته منظمة التحرير الفلسطينية مع مجموعة من الصحافيين الإسرائيليين

  فلسطين، سياسة   منذ سنة   شارك:

     أدانت فصائل فلسطينية وهيئات وطنية، اليوم الخميس 5 أغسطس 2021، اللقاء التطبيعي الذي أقامته منظمة التحرير الفلسطينية في مدينة رام الله صباح الأربعاء لمجموعة من الصحافيين الإسرائيليين.

وأدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اللقاء التطبيعي، مؤكدة أن استمرار هذه اللقاءات يُشكّل طعنة صريحة لقضيتنا الوطنية وتضحيات شعبنا.

ونددت الجبهة، في بيانها مشاركة ندى مجدلاني مديرة القسم الفلسطيني فيما يُسمى "منظمة السلام البيئي في الشرق الأوسط" في ورشة عمل تطبيعية بدعوة من لجنة مجلس النواب الأمريكية، ودعوتها في الورشة لتنظيم أنشطة تُروج للتطبيع وما يُسمى السلام بين الجانبين الفلسطيني والصهيوني.

في ذات السياق، أدان الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين اللقاء التطبيعي الإعلامي الذي جرى في رام الله أمس الأربعاء.

وقال الاتحاد في بيان له إن رفض التطبيع يشكّل أحد مرتكزات الوعي الفلسطيني المحارب، مؤكداً على أن هذا اللقاء لا يخدم الشأن الصحفي.

وأضافت أن عدداً كبيراً من صحفيي الاحتلال هم مستوطنون وعسكريون ورجال أمن شاركوا في جرائم مرتكبة ضد صحفيي فلسطين ووسائل إعلامية ومؤسسات إعلامية، بل وقاموا بالتغطية على جرائم الاحتلال وبرّروا القتل والدمار والموت اليومي لشعبنا.

وكانت اللجنة الوطنية الفلسطينيّة لمقاطعة "إسرائيل" (BDS)، قد استنكرت التطبيع المستمر الذي تقوم به ندى مجدلاني مديرة الجانب الفلسطيني في منظمة (EcoPeace Middle East) – السلام البيئي في الشرق الأوسط.

وبيّنت اللجنة الوطنيّة في بيانٍ لها أنّ "هذه المؤسّسة غارقة في التطبيع وتعمل في الأردن وفلسطين، بما في ذلك في المستعمرات الإسرائيلية، ولها مكاتب في عمّان ورام الله وتل أبيب".

كما أدانت نقابة الصحافيين عقد لقاء تطبيعي مع صحفيين إسرائيليين في رام الله صباح الأربعاء، معتبرة إياه "طعنة لجهودها ولعمل الصحفيين ووسائل الاعلام الفلسطينية الساعية لتعرية رواية اعلام الاحتلال المزيفة دوماً والمحكومة الى توجيهات اجهزة أمن الاحتلال".

وذكرت النقابة في بيان صحافي أن "عدداً كبيراً من صحفيي الاحتلال هم مستوطنون وعسكريون ورجال أمن شاركوا في الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين الفلسطينيين ووسائل الاعلام، او قاموا بالتغطية على هذه الجرائم وتبرير ارتكابها".

 وأشارت النقابة إلى أن هذه اللقاءات التطبيعية، أي كان مبررها، تعد ضربة للإنجازات التي يحقها الإعلام الفلسطيني ونجاحه في نشر رواية الحق الفلسطيني، وما رافق ذلك من حالة إسناد وتضامن واسع من الرأي العام العالمي مع القضية الفلسطينية.



السابق

وزير الدفاع في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس .. قد تكون هناك حاجة لعمل عسكري لوقف المزيد من الهجمات التي اتهمت بها إيران

التالي

الطائرات الإسرائيلية تقصف مواقع في جنوب لبنان للمرة الأولى منذ العام 2006


أخبار متعلّقة

ما رأيك؟

قواعد المشاركة

نريدك أن تكون مصدرًا لزملائك من القراء ونأمل أن تستخدم قسم التعليقات لإجراء ذلك. لقد صممناها لرفع وتوسيع الاستجابات الأكثر ذكاءً وإدانةً ، وتقليل أو إخفاء الأسوأ. هذه هي قواعد الطريق:

 

ابقى في صلب الموضوع

عند تقديم تعليق ، لا تخرج عن الموضوع. لا تعلق على المعلقين الآخرين أو معتقداتهم السياسية المفترضة. ناقش مزايا القصة نفسها. لا تنشر تومي. هذا ليس المكان المناسب لصق فصل من رسالتك (أو أي شخص آخر) أو ورقة بيضاء.
أظهر الإحترام.
نحن نشجع ونقدر النقاش العميق. ما عليك سوى التأكد من أنه عندما لا تتفق مع فرضية القصة أو أي معلق آخر ، فإنك تفعل ذلك بطريقة محترمة ومهذبة.

 

كن مهذبا وحافظ على نظافته

نحن نغطي التكنولوجيات الجديدة موقعنا ليس منفذاً للفظاظة. نحن لا نتسامح مع الإهانات الشخصية ، بما في ذلك استدعاء الأسماء أو العنصرية أو التمييز الجنسي أو الكلام الذي يحض على الكراهية أو الفحش. هذا يعني أنه لا توجد أي ملاحظات بذيئة أو مسيئة أو مضايقة أو تنمر. إذا لم تكن مدنيًا ومهذبًا ، فلا تنشره.


تجاهل المتصيدون

أفضل رد على القزم - شخص ما يتكرر عدائيًا واستفزازًا - ليس ردًا. من فضلك لا تشجع السلوك السيئ عن طريق الاستجابة ؛ انها لا تخدم سوى لسرور المتصيدون والبيض عليها. إذا كان هناك شخص ما يسيء استخدام موضوع مناقشة ، فأبلغ عن أي تعليقات مسيئة ، وسنتناول الموقف.

 

كن مسؤولاً وأصيلاً

انشر آرائك فقط بكلماتك الخاصة. أنت مسؤول عن المحتوى الذي تنشره.

 

لا تنشر رسائل غير مرغوب فيها أو إعلانات

إذا لم يكن لديك عقد إعلان معنا ، فإن هذا الموقع الإلكتروني ليس عبارة عن لوحة إعلانات لنشاطك التجاري. لا تنشر محتوى غير مرغوب فيه أو محتوى ترويجي ذاتي أو حملات إعلانية. لا ضغط أو تجنيد أو استجداء.

 

نقرأ التعليقات

على الرغم من أن مجالس مناقشاتنا لا تخضع للإشراف الرسمي ، إلا أننا نولي اهتمامًا وثيقًا بها. نحتفظ بالحق في تعديل أو حذف التعليقات التي لا تلبي معاييرنا.

 

نحن نحظر الأعضاء الفاضحين

إنه ليس شيئًا نتمتع به. ولكن عند الضرورة ، سنحظر الأعضاء الذين لا يلتزمون بهذه الإرشادات.

 

شكرا على اتباع هذه المبادئ التوجيهية.